الصحة العالمية تدعو لاجتماع طارئ بعد ارتفاع الوفيات بسبب فيروس إيبولا

2 يوليو، 2014
62

 

 

أعلنت منظمة الصحة العالمية عن ارتفاع حصيلة الوفيات نتيجة الإصابة بفيروس الإيبولا الفتاك في غربي أفريقيا إلى 468 حالة، ودعت إلى اجتماع طارئ لمناقشة الوضع.

 

وقالت المنظمة التابعة للأمم المتحدة إن 68 من بين تلك الوفيات سجلت في الثالث والعشرين من حزيران الماضي.

 

وأضافت المنظمة أن عدد حالات الإصابة قد ارتفع من 635 حالة في الثالث والعشرين من حزيران ليصل إلى 763 حالة.

 

 وكانت معظم الحالات في غينيا حيث بدأ انتشار الفيروس، ليمتد فيما بعد إلى ليبيريا وسيراليون، وليصبح الوباء الآن أكبر وباء لفيروس إيبولا عرفه العالم حتى الآن.

 

وسوف يحضر المؤتمر الذي دعت إليه منظمة الصحة الدولية مسؤولون في قطاع الصحة من الدول المذكورة بالإضافة إلى ساحل العاج وجمهورية الكونغو الديمقراطية وغينيا بيساو ومالي وغانا وغامبيا والسنغال وأوغندا.

 

ويعتبر الانتشار الأخير للفيروس أعلى معدل لانتشار الفيروس من حيث عدد الوفيات والنطاق الجغرافي الذي بلغه.

التصنيفات : دولية