البيت الثقافي النجفي يعمم ضوابط الاشتراك بجائزة رئيس الجمهورية العالمية للدراسات الإسلامية

14 أغسطس، 2013
17

 

      عمل البيت الثقافي التابع لدائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة على تعميم شروط الاشتراك بجائزة رئيس الجمهورية العالمية للدراسات الإسلامية للمتميزين على الصعيد العالمي وإبراز الصورة المشرقة للدين الإسلامي في العالم ومبادئه السمحة والتي أعلنتها المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة .

      وقال السيد صفاء مهدي السلطاني ــ مدير البيت الثقافي النجفي ” يأتي تعميمنا لجائزة رئيس الجمهورية العالمية لدعم المتميزين مادياً ومعنويا من قبل رئيس الجمهورية لإبراز ودعم الصورة المشرقة للدين الإسلامي في العالم والتي ترتكز على الاعتدال والتكافل والتآزر وذلك لغاية إثراء الفكر الاجتماعي والمؤمن بالحوار والتفتح والرافض للانغلاق والتحجر .

      مضيفاً ” ان هذه المبادرة جائت بعد اعلان المنظمة الاسلامية للتربية والعلوم والثقافة عن جائزتها العالمية للدراسات الاسلامية ويسندها سنويا رئيس الجمهورية في تونس ” مؤكدا ” اننا ندعو المهتمين بهذا الشأن لزيارة البيت الثقافي النجفي للحصول على تفاصيل الجائزة والاشتراك بهذا الكرنفال الثقافي المتميز ” .

     فيما أوضح د. سلمان الخفاجي ـ اكاديمي وباحث ” إن الإيمان المطلق والعميق للجهات الرسمية في أنها تحمل رسالة الإسلام وتنشر مبادئه إنما هي خدمة للإنسانية عامة والعراق خاصة لذلك ان هذه المبادرة تأتي لإبراز العقول الراجحة والأقلام الخيرة لتوضيح القيم الإسلامية وتوظيفها لصالح البشرية وإيجاد مخارج من المطبات والمصاعب التي يمر بها البلد ” .

     وأضاف الخفاجي ” ان الركون الى الإسلام هو المنهج الصحيح الذي يقتضي من كل الجهات ان تعمل على تعميم دوره الإنساني والأخلاقي في نشر دعائم الدين القيم” .

      يذكر إن جائزة رئيس الجمهورية العالمية للدراسات الإسلامية جاءت باقتراح من وزير الشؤون الدينية والتي عملت وزارة الثقافة والدوائر التابعة لها والبيوت الثقافية على تعميم شروط الاشتراك فيها على المؤسسات الأكاديمية والعلمية والأدبية وإعلام الكتاب والباحثين والشخصيات المعنية بهذا المشروع .