أكاديميون يشيدون بمؤتمر الإمام المهدي الأول ضمن مهرجان السفير الثقافي الثالث

14 أغسطس، 2013
15

أشاد عدد من الأكاديميين المشاركين في مؤتمر الإمام المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف) الأول الذي يأتي ضمن فعاليات مهرجان السفير الثقافي الثالث بالبحوث المشاركة في المؤتمر لما لها من أهمية كبرى للتعريف بالإمام الحجة(عجل الله تعالى فرجه الشريف) والتي تحل العديد من الإشكاليات وتتصف بالعلم والرصانة والمعرفة.

وقال أستاذ القانون المدني بكلية القانون بجامعة الكوفة الدكتور رياض أبو سعيدة : إنّ  النجف الأشرف مدينة العلم والعلماء وجامعة الإسلام الكبرى ولا سيما مسجد الكوفة المعظم الذي يعد منبراً علمياً متقدماً من نوعه في هذه المدينة الشريفة .

وأضاف أبو سعيدة إنّ : هذا المؤتمر دليل على وعي فكري متقدم ودلالة على اشتراك علمي معرفي لهذه المنابر ولهؤلاء الأساتذة والباحثين وخاصة اتصافه بالعالمية  لوجود مشاركات من مصر والمغرب ومن خارج الوطن العربي وهذه جزء من النهضة العلمية التي يشهدها العراق الحديث ,مبيناً أن  البحوث جادة وتتصف بالعلم والرصانة والمعرفة وفيها أساليب البحث العلمي الحديث .

وقال مساعد جامعة النهرين الدكتور باسم إبراهيم العبدلي :إنّ أمانة مسجد الكوفة خطت خطوة رائعة في منهجية هذا المؤتمر الخاص بالإمام المهدي(عجل الله تعالى فرجه الشريف) ووضعت الأهداف والمحاور التي تناقشها هذه البحوث لتكون لها مدلولات ونتائج تفيد الكثير من المسلمين على مستوى العالم وليس العراق فقط و ولتحل العديد من الإشكاليات وكذلك لتعزيز الروح العقائدية لدى الإنسان الشيعي .

وتابع العبدلي قائلاً : إنّ هناك استفادة جديدة من خلال العرض لهذه البحوث والتي جاءت بطريقة ليست كلاسيكية كما هو معهود عنها في كثير من المؤتمرات ، وكذلك الشيء المفرح في المؤتمر الحضور الدولي من دول إسلامية وغير إسلامية وهذا دلالة على الاهتمام بهذا الموضوع وبيان أهميته على مستوى الحياة الدنيوية والأخروية.

وتحدثّ أستاذ كلية التربية الرياضية بجامعة القادسية الدكتور ليث جبار نعمة قائلاً : إن جامعة القادسية في تعاون مستمر مع أمانة مسجد الكوفة من خلال المشاركة في العديد من الأنشطة التي يقيمها المسجد ومنها هذا المؤتمر البحثي المتخصص حول الإمام المهدي (عج) والذي يأتي لبيان مدى أهمية وعظمة الإمام المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف) .
وأشار إلى  أن مشاركة الجامعة جاءت تعزيزاً لعملية التوعية الثقافية والسياسية والاجتماعية وما يحويه هذا المؤتمر من بحوث ومحاور علمية يعد خطوة مهمة للاستفادة منه للتعريف بقضية الإمام الحجة (عجل الله تعالى فرجه الشريف)
  موضحاً أن البحوث كانت قيمة من ناحية إعطائها للمعلومة وتوضيح أهمية انتظار الإمام وكيفية الاستعداد له وما هي هي الإشكاليات التي تدور حول ظهوره .