المعلم: سوريا مع اي جهد دولي يصب في مكافحة الإرهاب

30 سبتمبر، 2014
107

 

أكد وزير الخارجية السوري وليد المعلم أن سوريا مع أي جهد دولي يصب في محاربة ومكافحة الإرهاب بشرط أن يتم مع الحفاظ الكامل على حياة المدنيين الأبرياء وتحت السيادة الوطنية ووفقا للمواثيق الدولية.

 

وقال المعلم اليوم في كلمته بالجمعية العامة للامم المتحدة ” لقد تحدثنا في أكثر من مناسبة حول خطورة الإرهاب الذي يضرب سوريا وإن هذا الإرهاب لن يبقى داخل حدودها لأنه لا حدود له , وان فهذا الفكر المتطرف لا يعرف سوى نفسه ولا يعترف إلا بالذبح والقتل والتنكيل”.

 

واضاف المعلم” ان العالم يشاهد اليوم ما يقوم به تنظيم داعش التنظيم الأخطر في العالم على الإطلاق من حيث التمويل والوحشية, وما يفعله بالسوريين والعراقيين ومن كافة الأطياف والأديان, يسبي النساء ويغتصبهن ويبيعهن في سوق النخاسة, و يقطع الرؤوس والأعضاء, ويعلم الأطفال الذبح والقتل, فضلا عن تدمير معالم الحضارة والتاريخ والرموز الإسلامية والمسيحية “.

 

واشار المعلم ” ان تقديم واشنطن المال والسلاح لمجموعات تصفها بالمعتدلة يشكل وصفة لزيادة العنف والإرهاب وسفك دماء السوريين وإطالة أمد الأزمة في سوريا ونسف الحل السياسي من جذوره وأرضا خصبة لتنامي هذه المجموعات الإرهابية التي ترتكب أبشع الجرائم على الأرض”.

 

 

التصنيفات : دولية