كلينتون تسعى للتهدئة بعد الضجة حول رسائلها الإلكترونية

6 مارس، 2015
3

في مواجهة الانتقادات لاستخدامها بريدها الإلكتروني الشخصي حصرا عندما كانت وزيرة للخارجية، ردت وزيرة الخارجية الأميركية السابقة هيلاري كلينتون على مطالب الجمهوريين بتأكيد أنها تريد الكشف علنا عن محتوى رسائلها. وتعرضت كلينتون لحملة انتقادات على خلفية استخدامها بريدها الإلكتروني الشخصي حين كانت وزيرة للخارجية بين عامي 2009 و2013.
وكتبت كلينتون في تغريدة على موقع «تويتر» مساء أول من أمس: «أريد أن يطلع الشعب على رسائلي. طلبت من وزارة الخارجية نشرها. وقالوا لي (في الوزارة) إنهم سيراجعونهم للنشر في أقرب وقت ممكن».