المرجع المدرسي يدعو العراقيين إلى النفير العام لمواجهة داعش

10 مارس، 2015
5

 

دعا سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي، دام ظله، العراق حكومةً وشعباً إلى النفير العام لمواجهة تنظيم داعش بقوة وعدم التكاسل أو التقاعس عنها أبداً، فيما أكد أن أمام العراق تحديات كبيرة وخطيرة ترمي إلى تمزيق البلاد وتحويلها إلى دويلات صغيرة.

وقال مسؤول اللجنة الإعلامية لمكتب المرجع المدرسي الشيخ حسين اللامي أن المرجع المدرسي استقبل في مكتبه، اليوم الأثنين، وفداً ضم رئيس لجنة الأمن والدفاع البرلمانية السيد حاكم الزاملي ومحافظ مدينة كربلاء المقدسة الأستاذ عقيل الطريحي ونائبه الأستاذ جاسم الفتلاوي، ورئيس مجلس المحافظة الأستاذ نصيف الخطاب، ورئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة كربلاء المقدسة الأستاذ عقيل المسعودي وقائد شرطة محافظة كربلاء اللواء غانم الحسيني.

وجرى خلال اللقاء التطرق إلى مجمل القضايا الأمينة والسياسية في البلاد لاسيما التطورات العسكرية الأخيرة وتقدم القوات المسلحة بمساندة الحشد الشعبي وفصائل المقاومة في محافظة تكريت وتحرير أجزاء واسعة منها.

وقال المرجع المدرسي إن الشعب العراقي أهلٌ لمواجهة التحديات، ولن يجد العالم شعباً آخراً قادر على مواجهة تنظيم داعش مثل الشعب العراقي، لأن تاريخه حافل بمواجهة التتار والعثمانيين وغيرهم من الغزاة الذين دحرتهم إرادة الشعب العراقي، فيما ثمن سماحته دور الشعب الإيراني ومساندته لقوات الحشد الشعبي وفصائل المقاومة في حربهم ضد التكفيريين.

 

وكان سماحة المرجع المدرسي قد أصدر يوم أمس بياناً دعا فيه  أبناء العشائر المناطق الساخنة للمسارعة بدعم قوات الجيش ومقاتلي الحشد الشعبي وفصائل المقاومة، والمسارعة للالتحام مع القوات المسلحة لطرد الدواعش من أرض العراق.