الربيعي: سننتهي من السياسين الدواعش بعد القضاء على داعش عسكرياً

15 مارس، 2015
8

 

 بغداد – تحسين الشيخ

قال القيادي في ائتلاف دولة القانون مستشار الأمن القومي السابق النائب د.موفق الربيعي، إن السياسيين الذين يحاولون النيل من انتصارات القوات الأمنية والحشد الشعبي في صلاح الدين هدفهم انقاذ ما تبقى من عصابات داعش، ولن يكون لهؤلاء مكان في العملية السياسية بعد نهاية الدواعش عسكريا.

 

وذكر الربيعي ببيان صدر من مكتبه الإعلامي أن” أبناء المناطق الغربية أصبحوا الآن أكثر وعياً من ذي قبل؛ ﻷنهم عرفوا حقيقة السياسيين الذين يدعمون داعش، ويحاولون النيل من انتصارات القوات الأمنية والحشد الشعبي في صلاح الدين التي وصلت مراحلها الأخيرة، لذلك الانتخابات المقبلة لن تفرز السياسيين الدواعش الذين يدعمون تلك العصابات بالمال وإثارة الرأي العام بتصريحات طائفية تستفز الحشد الشعبي” .

 

وشدد على أن” هؤلاء السياسيين الذين يتحدثون باسم داعش، سيرون انهم في الجانب الخطأ من المعادلة الوطنية في ميزان العملية السياسية القائمة في العراق” .

 

 

وتابع أن” العراق لن يوافق على الوقوف في الحياد أو الانتظار على التل لرؤية من هو الغالب للوقوف معه، إذا لم تكونوا مع القوات الأمنية والحشد فأنتم مع داعش، ولن نسمح بالأصوات النشاز القديمة الحديثة التي أوصلت العراق إلى مرحلة داعش أن تتكلم من جديد” .