المتحدث باسم الحشد الشعبي ينفي وجود ضغوط دولية للحيلولة دون تحرير تكريت بالكامل

20 مارس، 2015
7

 

نفى المتحدث العسكري باسم الحشد الشعبي كريم النوري، وجود شروط أو ضغوط دولية للتوقف عن تحرير تكريت بالكامل، وفيما اعتبر تأخر حسم المعركة أسبوعاً إضافياً بأنه ليس مشكلة، أكد أن قضية تكريت محسومة وبمتناول اليد ومسلحي “داعش” محاصرون من كل الجهات.

 

وقال النوري في تصريح “صحفي”، إن “التوقف عن تحرير تكريت بالكامل ليس له علاقة بأي شروط أو ضغوط دولية”، موضحاً أن “العملية توقفت على عدة أمور منها حرص القيادة على عدم إزهاق المزيد من الدماء والحاجة الى تحريرها بأقل الخسائر”.

 

 

وأضاف النوري، أن “قضية تكريت محسومة وبمتناول اليد، ومسلحي داعش محاصرون من كل الجهات وليست لديهم القدرة على المناورة والتنقل حتى يتمكنوا من إعادة ترتيب أوراقهم والتهيؤ لمواجهة القوات الامنية”.