النائب حسين الشريفي: ملف الآثار العراقية المعارة في دول عدة يثير الاستغراب

4 أبريل، 2015
6

 

قال مقرر لجنة السياحة والاثار البرلمانية حسين الشريفي “من خلال اطلاعنا ومتابعتنا في لجنة السياحة والآثار البرلمانية وجدنا ان هناك عدد كبير من القطع الأثرية العراقية المعارة لأغراض الدراسة خارج العراق في دول عدة قد مضى على إعارتها فترات طويلة جداً تصل الى أكثر من ثلاثون عام وهذا الأمر يثير الاستغراب ويحتاج لتوحيد كل الجهود وتعاون جميع الأطراف من اجل أعادة تلك القطع الأثرية التي أخذت من مواقع عدة”.

 

 

وأضاف الشريفي أن “هذا الأمر يدلل على عشوائية النظام البعثي المقبور في التصرف بواقع الآثار “.

 

 وبين ان “الخراب الذي لحق بالآثار نتيجة عبث قوات الاحتلال في العديد من المواقع الأثرية وسرقة الكثير من مقتنيات تلك المواقع وهذا العبث يأتي لكي يتم التغطية على الجرائم التي ارتكبت ضد أقدم حضارة في العالم “.

 

وأشار الشريفي الى أن ” لجنة السياحة والآثار ساعية للعمل الجدي بالتنسيق مع وزارة السياحة على ملفات الآثار العراقية المعارة والمهربة وإرجاعها إلى العراق”.

ويعتبر هذا الملف احد ملفات الآثار العراقية أهمية حيث ان هناك أثار معارة في أكثر من 20 دولة تأتي أمريكا وبريطانيا على رأس تلك الدول و ان هناك أثار معارة منذ العام 1976.