امام جمعة مسجد الكوفة المعظم: يطالب الحكومة ان توحد جهودها لمكافحة الفساد بشكل حقيقي

17 أبريل، 2015
7

 

النجف الاشرف – حيدر كشكول

تصوير – عدي العذاري

قال امام وخطيب مسجد الكوفة المعظم الشيخ ناصر الساعدي : على الحكومة العراقية ان توحد جهودها لمكافحة الفساد بشكل حقيقي ولكي تنجح في مواجهة التقشف والجفاف عليها ان تواجه وبشكل حقيقي كل الاحزاب والكتل وتحاسبهم على كل الاخطاء التي حدثت وتحدث.

واضاف الساعدي في خطبته امام اتباع التيار الصدري : ان سبب كل الذي يحصل اليوم هو ادارة الدولة بسبب الفساد وهدر المال العام تفرض الضرائب بشكل عشوائي ويفرض التقشف على المواطنين وعلى محدودي الدخل بينما رواتب المسؤولين تجري مثلما هي اذن لماذا التقشف والجفاف يحدث بطريقة حزبية وفي الوقت ذاته هنالك افراط في حمايات كل وزير .

وتابع الساعدي : اذا صحت المعلومات الواردة عن التسعيرة الجديدة لخدمات الكهرباء فنقول الاتي : ما انفق على الكهرباء ولحد الان من مليارات خرافية من شأنه ان يبني بلدا كاملا من دون نقص في بنيته النحتية والفوقية ثانيا توقيت الارتفاع المخيف بالتسعيرة يعتبر توقيتا سيئا للغاية بصرف النظر عن حالة التقشف الذي يمر به البلد وهو يمر بحالة حرب ومواجهة حقيقبة ضد الارهاب وداعش ثالثا ليس من الانصاف بمكان ان يدفع هذا الشعب المضحي ضريبة فساد حكومي كبير لتنهال عليه قرارات غير صائبة تبحث عن تعويض واقعي من خلال خدمة هي من مسؤوليات الدولة .

واكمل الساعدي القول : لذا ومن باب الحرص والمسؤولية الابوية الملقاة علينا ان نحافظ على ديمومة الحياة وديمومة النصر على الارهاب وتبدأ من مراعاة حقوق الابطال الذين يقاتلون المحرمين في جبهات الحق وخدمات المهرباء من حقوقهم الطبيعية  .

 

وفي نهاية خطبته طالب الساعدي باعادة النظر بكل رقم او حرف او خطوة من اجل مصلحة المواطن  لافتا :  ان المواطن اولا واخيرا والحكومات الحكيمة هي التي تراعي شعبها ومواطنيها اولا وليس جيوبها … بعكس ذلك تصبح اجراءاتها وكأنها عقوبة جناعية لدماء تنزف وهذا ما لا نتوقعه او نتمناه من حكومة جديدة جاءت من رحم الشعب نفسه الذي يترقب ما يستحقه .