فضاء الثقافة في النجف الاشرف يستضيف معهد الفنون الجميلة لعرض ألافلام القصيرة لطلبة المعهد

3 مايو، 2015
7

 

 

 

النجف الاشرف / أحمد صالح العكايشي

استضاف فضاء الثقافة اليوم السبت معهد الفنون الجميلة في النجف لعرض نتاج طلبة المعهد من الأفلام الروائية القصيرة بحضور أساتذة ونقاد ومفكرين

 

وقال مدير فضاء الثقافة الدكتور عبد الله الجنابي ” اعتاد فضاء الثقافة على إقامة أصبوحات لموضوعات شتى منها سياسية واجتماعية واقتصادية ودينية والأدبية و أصبوحة هذا اليوم كانت من اجل استضافت معهد الفنون الجميلة قسم السمعية والمر آية لعرض انتاجات أفلام قصيرة للطلبة الذين ابدعو حقيقة في تقديم  أفلامهم والتي كانت في عمومها تقف مع العراق ضد الهجمة الشرسة للدواعش كما حملت قيما نبيلة يزخر بها مجتمعنا العراقي وتأصيلا لهذه القيم والعادات ”

واضاف الجنابي ” أن الأفلام كانت  تشير وبذكاء إلى محاولة ترسخ هذه القيم حيث كان هناك جهد من قبل الاساتذة وابنائهم الطلبة في انتاج أفلاما رغم انها بسيطة لكن معانيها كانت كبيرة  وتبشر في صناعة سينما عراقية علما ان البيئة النجفية هي بيئة ولادة لجميع انواع الفنون والثقافات والادب ولا عجب ان نرى هذه المحاولات التي ادهشت جميع الحضور”

مشيرا ” كما تولى بعض النقاد في تقديم انتقاداتهم واضاءاتهم على جميع ما عرض في فضاء الثقافة وعمت الفائدة جميع الطلبة والاساتذة والحاضرين وكل ذلك جهد من اجل ان نقف مع انفسنا ان نقف مع العراق في هذه الحرب التي  دعامتها اولى الاعلام حيث يقف الاعلام في الصف الاول مع البندقية التي تدافع عن العراق وعن قيم العراق وعن وحدة العراق “

 

ومن جانبة تحدث لنا الدكتور طالب العنزي ” حقيقة ليس غريب على فضاء الثقافة ان يقوم بنشاط نوعي وقد قدم عدة أنشطة في حقول مختلفة في الأدب والفكر والنقد والفن واصبوحة هذا اليوم كانت اصبوحة مميزة افدنا منها الكثير حيث قدمت فيها جهود طلبة معهد الفنون الجميلة بالتعاون مع أستاذتهم الكرام “

أوضح العنزي ” فقد قام طلبة المعهد الفنون بتقديم أفلام قصيرة إلا أنها تحمل رسائل كبيرة عالجت الكثير من معطيات الواقع وقدمت الكثير من الحلول , نأمل منهم التواصل في هذا العطاء وتواصل مع السينما التي هي فن لا يمكن الاستغناء عنه في إدارة حركة المجتمع وتصحيح اي انحراف “

 

ويذكر ان فضاء الثقافة قد قام في تقديم عدة اصبوحات  مختلفة ثقافية واجتماعية ومنها سياسية ايضا.