إنتاج عالمي جديد من بطولة النجم الحائز على الأوسكار توم هانكس وإخراج جيمس بونسولت

20 مايو، 2015
9

في 12 أيار، 2015: أعلنت إيمج نيشن أبوظبي عن اتفاق جديد تقوم من خلاله بتقديم تمويل كامل للعمل السينمائي القادم الذي يتولى إخراجه جميس بونسولت، والمأخوذ عن رواية الدائرة “ذا سيركل” للمؤلف والكاتب ديف إيغرز. وتتولى إيمج نيشن تنفيذ العمل بالتعاون مع شركة باركس ماكدونالد برودكشنز.

 

وكان المخرج جيمس بونسولت (ذا سبيكتاكولار ناو)، قد تولى مهمة كتابة نص الفيلم وسيعمل على إخراجه أيضاً. فيما سيقوم بإنتاجه توم هانكس وغاري غوتزمان من شركة بلايتون، وأنتوني بريغمان من شركة لايكلي ستوري، وبونسولت.
وسيقوم بأدوار البطولة في الفيلم الممثلة أليشيا فيكاندر (إكس ماشينا)، إلى جانب الممثل العالمي توم هانكس. كما يتم حالياً اختيار ممثلين لثلاثة أدوار هامة في الفيلم، وسيتم الإعلان عن أسماء الممثلين لاحقاً، على أن يبدأ التصوير في آب المقبل في ولاية كاليفورنيا في الولايات المتحدة.
تحكي الرواية التي كتبها المؤلف ديف إيغرز قصة امرأة شابة يتم اختيارها لوظيفة هامة في لعبة مونوبولي على الإنترنت يطلق عليها اسم “الدائرة” تعمل على الربط بين المستخدمين، وعناوين البريد الالكتروني الشخصية، ووسائل التواصل الاجتماعي، والحسابات المصرفية، وعمليات الشراء مع نظام تشغيل عالمي، ما يؤدي إلى تقديم هوية الكترونية واحدة وعصر جديد من الشفافية.
وتعد الرواية من نمط التشويق المعاصر، وتحكي عن مخاطر الانتشار الكبير للإنترنت والمعلومات الرقمية، والتي يمكن أن تعمل على جمع البيانات الشخصية والخاصة وتستخدمها في الرقابة دون أي احترام للخصوصية.
وتتولى شركة آي إم غلوبال مهمة بيع الفيلم حول العالم، وستعمل على الترويج له خلال مهرجان كان لهذا العام. أما حقوق الولايات المتحدة، فستشترك فيها كل من مجموعة يو تي إيه إنديبندنت للأفلام، وشركة سي إيه إيه.
ويعد هذا الفيلم ثاني عمل سينمائي يشهد تعاوناً بين توم هانكس والمؤلف ديف إيغرز، حيث سبق لهما أن عملا معاً في فيلم “إي هولوغرام فور ذا كينغ”، والذي تولى إخراجه توم تيكوير.
وبهذه المناسبة قال السيد مايكل غارين، الرئيس التنفيذي في إيمج نيشن: يحكي فيلم “ذا سيركل” عن الحياة العصرية والبراقة مع تسليط الضوء على الدور الهائل الذي يلعبه الإنترنت، وعلى معلوماتنا الخاصة في الوقت الذي نشهد فيه الكثر من الاهتمام بمسائل الخصوصية والشفافية. ونحن في إيمج نيشن سعداء للعمل مع فريق شركة بلايتون، وشركة لايكلي ستوري، والمخرج جيمس بونسولت في هذا الإنتاج السينمائي العالمي القادم.
بدوره صرح والتر باركس من شركة باركس ماكدونالد بقوله: “لقد سبق لنا أن تعاونا مع شركة بلايتون وتوم هانكس في تنفيذ العديد من المشاريع السينمائية، ونحن فخورون للعمل مع هانس في أعمال هامة وكبيرة مثل “كاتش مي إف يو كان”، و”سيفينغ برايفت رايان”، و”ذا تيرمينال”، و”رود تو بيرديشين”. وعندما عرفنا أن المخرج جيمس بونسولت يبحث عن شركاء تمويل لفيلم “ذا سيركل”، كنا على ثقة من أن علاقتنا مع إيمج نيشن ستضعنا في موقع مميز من أجل المساهمة في تحويل هذا المشروع الاستثنائي إلى واقع ملموس”.
ويعد فيلم “ذا سيركل” التعاون الأحدث ضمن العلاقة طويلة المدى بين إيمج ينشن وباركس ماكدونالد.
وسبق للشركتين أن تعاونتا معاً في صناعة الفيلم الوثائقي المنتظر “سماني ملالا” للمخرج ديفيس جوجنهايم الحائز على جائزة الأوسكار، والذي تتولى شركة فوكس سيرتشلايت إطلاقه حول العالم في 2015. ويستعرض هذا الفيلم قصة الناشطة ملالا يوسف زي، والتي تعرضت للإصابة خلال هجوم نفذه مسلحون من طالبان أطلقوا فيه الرصاص على الحافلة المدرسية التي كانت ملالا موجودة فيها مع أصدقائها في منطقة وادي سوات في باكستان.
كما تتضمن قائمة الأعمال الوثائقية التي نفذتها إيمج نيشن، فيلم “حتى آخر طفل”، والذي تولى صناعته المخرج العالمي توم روبرتس الحائز على الجوائز. ويحكي الفيلم قصة خمسة أشخاص خلال أزمة مرض شلل الأطفال التي تعاني منها باكستان في الوقت الحالي. وتستعد شركة زيتجيست فيلمز لإطلاق فيلم “حتى آخر طفل” في الولايات المتحدة الأميركية بتاريخ 3 حزيران المقبل، وكان الفيلم قد قدم مؤخراً ضمن عرض خاص خلال مهرجان هوت دوكس الدولي للأفلام الوثائقية في كندا.