جهاز الامن الوطني يلقي القبض على عصابة لخطف الاطفال في بغداد

24 مايو، 2015
8

بغداد – تحسين الشيخ

 

 

كشف مصدر في دائرة مكافحة الارهاب والجريمه المنظمه في  جهاز الامن الوطني من القاء القبض على عصابة تمتهن الخطف والابتزاز في بغداد واضاف المصدر إنه بعد تلقي شكوى من ذوي الطفل (قحطان راشد جاسم الجبوري) البالغ من العمر 7 سنوات تم تشكيل قوة من دائرة مكافحة الارهاب والجريمة المنظمة في جهاز الامن الوطني مبيناً ان القوة تتبعت حالة الخطف وكيفية حصولها ووصلوا لقناعة كاملة بأن الخاطفين قريبين على ذوي المخطوف فبعد التحري بمكان الخطف في منطقة الدورة _حي المعلمين وبالقرب من مدرسة الطفل المخطوف والسؤال بطريقة غير مباشرة من الناس القريبين عن مكان الحادث صار واضحاً لدى فريق العمل ان الجناة من الأقارب او الأصدقاء لأن الطفل لم يقم بالصراخ ولفت الأنظار وكان الحادث هادئاً جداً واسترسل المصدر ان فريق العمل تواصل مع ذوي المخطوف اول بأول خاصة بعد اتصل الخاطفين وطلبوا مبلغ وقدره 300 الف دولار امريكي . وبمتابعة حثيثة ومراقبة دقيقة تمكن فريق العمل من القاء القبض على اول متهم بالعصابة وبدلالته تم القاء القبض  بطريقة سريعة ومباغتة على باقي اطراف العصابة والبالغ عددهم 6 اشخاص . وبعد مواجهتهم  بالأدلة اعترفوا صراحةً بخطف الطفل وقتله بطريقه بشعة حيث تم خنقه ومن ثم وضعه بين ثلاث إطارات وحرقه ومن ثم وضعوه في كومة من الانقاض بمنطقة الزعفرانية وأوضح المصدر ان من بين اراد العصابة أثنين من اقارب ذوي الطفل وهذا ما يؤكد صحة تحليل القوة وتعتبر هذه العصابة من العصابات الخطرة في بغداد حيث اعترفوا على 20 حالة خطف وابتزاز للمواطنين بالإضافة إلى ان اعمارهم  صغيرة وهو ما يبعد الشكوك عنهم .