جوبا تتحدى المجتمع الدولي «منعًا للفوضى»

3 يونيو، 2015
6

أدانت الخارجية الأميركية قرار حكومة جنوب السودان بطرد منسق الأمم المتحدة للمساعدات الإنسانية توبي لانزر، الذي تم طرده قبل يومين، بعد توقعه انهيار البلاد، تحت ذريعة «منع الفوضى».
وقال المتحدث باسم الخارجية جون كيربي، في بيان له، إن طرد مسؤول الأمم المتحدة يمثل تحديا للمجتمع الدولي الذي يعمل على تحقيق السلام والاستقرار في جنوب السودان، كما يثبت استخفاف السلطات بمعاناة شعب جنوب السودان حسبما ذكر البيان.
وأكد المتحدث ضرورة أن تولي حكومة جنوب السودان أولوية لوضع حد لأعمال العنف التي أسفرت عن تشريد أكثر من مليوني شخص كما تركت نحو 4.6 مليون آخرين في حالة من المجاعة.