مجلس محافظة النجف الاشرف يهدد برفع دعوى قضائية ضد وزير الكهرباء لانخفاض ساعات التجهيزللمحافظة

24 يونيو، 2015
20

 

تقرير / صابر العيساوي

 

حمل رئيس مجلس محافظة النجف الاشرف خضير الجبوري وزارة الكهرباء مسؤولية انخفاض ساعات تجهيز الطاقة الكهربائية لمحافظة النجف الاشرف وهدد باللجوء إلى القضاء في حال إستمرار القطع .

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده مجلس المحافظة ظهر اليوم الأحد بحضور أعضاء المجلس والنائب الثاني لمحافظ النجف الأشرف لإعلان رفض المجلس لإجراءات وزارة الكهرباء وتجاهلها المطالبات العديدة التي سبق وأن قدمها المجلس لمساواة المحافظة مع غيرها من المحافظات في ساعات التجهيز التي تصل في بعضها إلى ما يقارب الاثنان والعشرون ساعة يومياً .

 

وفي ضل الإهمال والإجحاف المتعمد الذي تتعرض له محافظة النجف الأشرف من قبل الحكومة المركزية وعدم الإستجابة لكافة المطالبات والإتصالات والمخاطبات الرسمية التي يقوم بها المجلس بشكل يومي لاسيما وزارة الكهرباء التي قامت بتخفيض ساعات التجهيز إلى ثمانية ساعات أو أقل في محافظة النجف فقط بينما تتمتع باقي المحافظات القريبة بما يقارب 18 ساعة إلى 22 ساعة يوميا رغم أنها تتمتع بخصوصية بإعتبارها تستقبل يوميا آلاف الزائرين لمرقد الأمام علي (ع ) ولكن لم تستجب الوزارة لكل المخاطبات الرسمية والإتصالات التي يقوم بها المجلس .

ولغرض إطلاع أبناء المحافظة بكافة التفاصيل حمّل رئيس مجلس محافظة النجف الأشرف الأستاذ خضير نعمة الجبوري وأعضاء المجلس وزير الكهرباء قاسم الفهداوي مسؤولية ما تتعرض له المحافظة من انخفاض كبير في تجهيز الطاقة الكهربائية بلغ ثمانية ساعات فقط مؤكدين على أنهم سيستخدمون كافة الإجراءات القانونية بحق الوزارة وسينزلون إلى الشارع مع أبناء المحافظة للاحتجاج والمطالبة برفع هذا الظلم الكبير بعد أن عجزت كافة السبل والمخاطبات الرسمية في تحقيق العدالة في تجهيز الطاقة الكهربائية .

وفي جواب لرئيس المجلس خضير الجبوري على أحد الأسئلة أوضح أن الزيارة الأخيرة لوزير الكهرباء كانت فقط للمراجع العظام في النجف لغرض رفع التسعيرة وعدم التجاوز على الكهرباء ولم يصل إلى المجلس لغرض التباحث بموضوع حصة النجف من التجهيز كما أنه لم يستجب للمطالبة الشفوية من قبل رئيس لجنة الطاقة الذي ذهب اليه للمطالبة بزيادة التجهيز بعد أن وعده ولم يوفي وعده لحد الآن .

كما هدد رئيس وأعضاء المجلس بتفعيل الدعوة القضائية التي سبق وان رفعت ضد وزارة الكهرباء في حال عدم استجابة وزير الكهرباء لمطالب المحافظة المشروعة

 

 

وعدّ الجبوري المحافظة منكوبة ومظلومة في وضعها الحالي محمّلين أعضاء مجلس النواب عن النجف الأشرف مسؤولية التجاوزات المتكررة على حقوق أبناء المحافظة ومنها اقتطاع أكثر من خمسة وثلاثون مليار دينار من موازنة عام 2015 فضلاً عن تردي واقع الخدمات في مجال الطاقة الكهربائية في ضل عدم تجهيز المولدات بالكاز المجاني لهذا العام من قبل وزارة النفط مما سبب ارتفاع تسعيرة الأمبير للمولدات الأهلية والذي أثقل كاهل المواطن النجفي في هذا الظرف الصعب .