التربية النيابية تنفي تسرب الاسئلة وتؤكد : الامتحانات تسير بانسيابية

29 يونيو، 2015
10
نفت لجنة التربية النيابية، أمس الاحد، تسرب اسئلة البكلوريا للمرحلة الاعدادية، وفيما جدد مجلس بغداد مطالبته بالدخول الشامل لجميع الطلبة النازحين لتأدية امتحاناتهم، وجه وزير التربية خلال تواجده في مراكز التصحيح الى مراعاة ظروف الطلبة التي قد تؤثر على ادائهم ومستواهم.
 
وقالت عضو لجنة التربية النيابية، انتصار حسن، في حديث لـ”المدى”، ان “ما قيل يوم السبت الماضي عن موضوع تسرب اسئلة مادة الاسلامية للصف السادس الاعدادي، هو عار عن الصحة، وهي اشاعة كان الهدف منها زعزعة الثقة لدى الطلبة”، مبينة ان لجنتها زارت “14 مركزاً امتحانيا في واسط وكانت العملية الامتحانية تسير بشكل انسيابي”.
واشارت الى ان “الحكومة امرت بقطع خدمة الانترنت لمدة 3 ساعات منعاً لتسريب الاسئلة، وهذا بحد ذاته هو دليل قاطع على عدم بيعها وخروجها للطلبة قُبيل الامتحان”، مضيفة “اشرفت على فتح الاسئلة في بعض المراكز الامتحانية”.
ونفت حسن “الحديث حول خصم 3 درجات من الطلبة بسبب تسرب الاسئلة”.
وعن تأدية بعض الطلبة الامتحانات في ممرات الجامعة او تحت اشعة الشمس، أكدت ان “الطلبة يؤدون امتحاناتهم في القاعات المكيفة ولا يوجد طالب ادى امتحانه بهذه الصورة”.
من جانبه بين عضو مجلس محافظة بغداد، غالب الزاملي، لـ”المدى”، ان “وزارة التربية حددت مراكز امتحان الطلبة النازحين بشكل اصولي، وهي نفسها المراكز التي يمتحن فيها طلبة المحافظات التي يقطنها النازحون”.
وتابع الزاملي ان “مجلس بغداد طلب من وزارة التربية شمول جميع الطلبة النازحين بالدخول الشامل مراعاةً لظروفهم”، مؤكداً ان “في بغداد يوجد حوالي 22 الف طالب وتلميذ بمختلف المستويات من ابتدائي ومتوسط ومهني واعدادي وجامعي”.
واضاف “هنالك بعض الخروقات التنظيمية، لكن المهم ان يتوجه الطلبة لأداء امتحانهم بشكل اصولي”.
وكان وزير التربية محمد إقبال الصيدلي زار، أمس الأحد، في إطار جولاته التفقدية لسير عمليات التصحيح في المراكز الامتحانية مركز الفحص الرئيس للدراسة الإعدادية في العراق بحسب بيان رسمي أصدره مكتبه الإعلامي.
وجاء في بيان ورد لـ “المدى”، أن إقبال “استمع إلى شرح مفصل من لدن مدير المركز حول آلية الفحص وانسيابيتها، كما اطلع على عمل اللجان والأجوبة النموذجية”.
ووجه بـ”ضرورة مراعاة ظروف الطالب التي ربما تؤثر على أدائه ومستواه”، مؤكدا أن “إجابات الطلبة جيدة وﻻسيما في مادة التربية الإسلامية التي سجلت أعلى معدلات النجاح”.
وشدد على “عدم البدء بعملية التصحيح إلا بعد وصول الأجوبة النموذجية”، مطمئناً الطلبة إلى أن “الأسماء في الفحص محجوبة، واللجان تتعامل مع الرقم التسلسلي فقط وأن الوزارة تعتمد مبدأ العدالة التامة في الفحص والتسجيل والتدقيق بما يضمن للطالب حصوله على حقه كاملا وعدم غبنه”.
وفي سياق متصل، أعلن مجلس محافظة بغداد، أمس الاحد، عن بدء جلسات التصويت على المدراء العامين في مديرية تربية بغداد، فيما بين أن اختيار المدراء سيتم وفق معايير خاصة وضعها المجلس
وقال رئيس مجلس محافظة بغداد رياض العضاض في حديث إلى (المدى برس)، إن “المجلس صوت في جلسته التي عقدها اليوم على احد المرشحين لمنصب مدير تربية الكرخ الثانية”.
وأضاف العضاض أن “المجلس سيختار المدراء العامين لمديريات التربية في بغداد بعد أن صادق على أسمائهم محافظ بغداد وبعث لنا ثلاثة مرشحين لكل مديرية” ، مبينا أن “اختيار مدراء مديريات التربية (الرصافة الاولى و الثانية و الثالثة والكرخ الاولى و الثانية) سيتم وفق المعايير التي وضعها المجلس”.
يذكر ان وزارة التربية نفت “تسرب اسئلة البكالوريا للصف السادس الاعدادي”، مشيرةً الى ان “اجراءاتها سريعة في حال حدوث ذلك”.
وقال وزير التربية محمد اقبال ان “ما نشر في مواقع التواصل الاجتماعي من تسرب اسئلة امتحان البكالوريا للصفوف السادس اعدادي هو عار عن الصحة”، مبيناً ان “ما نشر على هذه المواقع هي اسئلة تعود للامتحان التمهيدي للطلبة الخارجيين التي كانت قبل شهرين”.
وأضاف اقبال ان “اسئلة امتحان البكالوريا نشرت في الساعة التاسعة الا عشرة دقائق صباحا”، لافتا الى ان “هذه لا تخيف الوزارة باعتبار ان جميع الطلبة هم في قاعات الامتحانات”.
وتابع ان “ما يخيف الوزارة هو تسريب هذه الاسئلة قبل موعد الامتحانات بوقت مبكر”، مشددا ان “الوزارة لديها اجراءات سريعة لاستبدال الاسئلة في حال حصول ذلك والتي سوف لا تكون نفس الاسئلة المسربة من اجل الحفاظ على سير الامتحانات الوزارية بشكل صحيح”.