العراق يلاحق متورّطين بجريمة سبايكر اعتُقلا في فنلندا

12 ديسمبر، 2015
11

وجّه رئيس الوزراء حيدر العبادي، امس الجمعة، الأجهزة الأمنية والقضائية بمتابعة إجراءات اعتقال السلطات الفنلندية لمتهمين اشتركا في عملية الإعدام الجماعي لضحايا قاعدة سبايكر، شمالي تكريت.
وقالت رئاسة مجلس الوزراء، في بيان تلقت (المدى برس)، نسخة منه، إن “رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي وجه الاجهزة الامنية والقضائية بمتابعة اعتقال السلطات في فنلندا لمتهمين شاركا في جريمة داعش الارهابية بالقتل الجماعي لشهداء سبايكر”.
يأتي هذا بعد يوم واحد من اعتقال الشرطة الفنلندية، عراقيين يشتبه بتورطهما في حادثة سبايكر بعد وصولهما الى مدينة فورسا، فيما بيّنت أن المعتقلين تمت ملاحقتهما بمساعدة جهاز الاستخبارات الأمنية الفنلندنية. وقال رئيس محققي الشرطة الفنلندية جاري راتي، في تصريح نقلته محطة الاذاعة والتلفزيون البريطانية BBC، إن “الشرطة الفنلندية اعتقلت شقيقين عراقيين توأمين يشتبه بتورطهما بحادثة سبايكر التي عرضها تنظيم داعش على شريط فيديو”، مبيناً أن “المعتقلين البالغ عمرهما 23 عاماً يشتبه بتورطهما بقتل 11 شخصاً عند قاعدة سبايكر في تكريت في شهر حزيران عام 2014”.
وأضاف راتي أن “المشتبه بهما كانا قد وصلا فنلندا في ايلول وتم اعتقالهما في مدينة فورسا جنوب غرب فنلندا”، موضحاً أن “وجهي المعتقلين كانا واضحين في شريط الفيديو حيث لم يكونا ملثمين وكان الضحايا ممددين على الأرض حيث يتم اطلاق النار عليهم الواحد تلو الآخر”.
وأشار راتي الى أن “المعتقلين تمت ملاحقتهما بمساعدة من جهاز الاستخبارات الأمنية الفنلندنية”،لافتاً الى أن “من المقرر أن يمثل المعتقلان أمام محكمة المدينة الجمعة (أمس)”، ولم يذكر المزيد من التفاصيل.