حضارة الأمم بنظافة ووفرة حماماتها!

4 أبريل، 2016
8

تلك هي عبارة وحكمة قديمة حاضرة اليوم ،عبرعنها زميلنا وكاتبنا وحكيمنا الاستاذ يوسف عبدالرحمن أوائل ثمانينيات القرن الماضي باستراحة للوطن،أسبوعية كان العنوان أبرز مكان للمانشيت العريض لتلك،الاستراحة ،نستميح،الأخ،الوفي،بومهند عذرا للاستشهاد بها وجميل مع