المرصد العراقي للحريات الصحفية يدين هجوم بالأسلحة الرشاشة على منزل صحفي شرق بغداد

5 أبريل، 2016
15

 

 

 

 

 

 

يدين المرصد العراقي للحريات الصحفية الهجوم الذي تعرض له منزل الزميل الصحفي الرياضي ضياء حسين شرق العاصمة العراقية بغداد أول من أمس، ويطالب المرصد الجهات الأمنية في وزارة الداخلية بتعقب المهاجمين وإحالتهم الى القضاء لينالوا جزاءهم العادل، والعمل على وقف التهديدات التي تطال الصحفيين وتحجيمها بعد سنوات من العنف الذي عجزت السلطات عن وقفه وأدى الى مقتل العشرات من العاملين في مؤسسات محلية ودولية منذ العام 2003 وحتى اللحظة.

الصحفي ضياء حسين أشار الى أن الأعتداء وقع في منطقة العبيدي شرق بغداد في وقت لم يكن متواجدا فيه داخل المنزل الذي تعرض الى دمار محدود نتيجة الرشقات النارية من قبل المسلحين، وإن أفراد عائلته لم يصابوا بأذى بينما كان هو في مدينة البصرة في مهمة عمل صحفية، وألمح الى تهديدات كانت تطاله من حين الى آخر من بعض الأشخاص في الوسط الرياضي لأسباب تتعلق بالعمل المهني.

نقابة الصحفيين العراقيين أدانت الهجوم الإرهابي، وطالبت بالتحقيق فيه، وأبلغ عضو مجلس في النقابة المرصد العراقي للحريات الصحفية أن لجنة شكلت للتحقيق في الحادث والتواصل مع الجهات الأمنية لتأمين سلامة الزميل ضياء حسين وعائلته، وعدم الإكتفاء بالتنديد والإستنكار الذي لم يعد يجدي البتة.                                                                            

 

 

هادي جلو مرعي

 

نقابة الصحفيين العراقيين