العتبة العلوية المقدسة تناقش مع مسؤولي الدوائر الخدمية في النجف بناء 1000 دار سكنية واطئة الكلفة وتنفيذ مشاريع خدمية مهمة في المحافظة

5 أبريل، 2016
82

 

 

 

 

 

بحث الأمين العام للعتبة العلوية المقدسة سماحة السيد نزار هاشم حبل المتين عدداً من الخطط والتصاميم المعدة لإقامة مشاريع خدمية وإنسانية ترتقي بالواقع الخدمي لزائري مرقد أمير المؤمنين (عليه السلام) وأبناء النجف الاشرف لتحسين الواقع الخدمي لجميع شرائح المجتمع وبما يتلاءم وقدسية هذه المدينة.

 جاء ذلك خلال اجتماع موسع عُقدَ في دار ضيافة أمير المؤمنين اليوم الاثنين 4/4/2016 الموافق 15/جمادي الآخرة/1437 هجرية، وحضره رئيس هيأة إعمار المحافظة رئيس المهندسين السيد حيدر الميالي، ومدير بلدية النجف الأشرف رئيس مهندسين أقدم الأستاذ احمد البرشاوي، والمهندس ضياء الفتلاوي مدير التخطيط العمراني، مع حضور أعضاء مجلس الإدارة المهندس مظفر خليل محبوبة والمهندس علي صادق ورؤساء الأقسام الهندسية والصيانة الهندسية والخدمات الخارجية .

 

وأشاد السيد حبل المتين بالتعاون والتنسيق المتبادل مع الحكومة المحلية ومحافظ النجف الأشرف ومسؤولي الدوائر الخدمية فيها، بما يسهم في رفع ورقي الخدمات المقدمة لزائري مرقد أمير المؤمنين (عليه السلام) وزائريه الكرام وأهالي مدينة النجف الأشرف .

 

وأشار السيد حبل المتين خلال الاجتماع إلى مشاريع عدّة طرحت على طاولة النقاش كان من أهمها إنشاء 1000 دار سكن واطئة الكلفة لإسكان الفقراء ممن تجاوز على أراضي المدينة القديمة ليتسنى أعمارها وتزيينها بما يلاءهم مكانة هذه المدينة التي تضم مرقد سيد الأوصياء والرسل ومراقد عدد من الأنبياء وآل البيت الأطهار (صلوات الله وسلامه عليهم ) وغيرها من المراقد المقدسة الأخرى.

 

كما دعا سماحة الأمين العام إلى تفعيل وانجاز العديد من المشاريع الخدمية وتجاوز المعوقات الحاصلة فيها لغرض الاستفادة منها للصالح العام، منها معمل الإسفلت، كما ناقش مع الوفد الضيف الخطط المعدة لتنفيذ مشاريع حيوية مهمة أخرى منها معمل تدوير النفايات حيث قدم جملة من التوصيات التي تعد حلولاً لبعض العراقيل لمسيرة انجاز الأعمال، داعيا إلى مزيد من التعاون والتنسيق مع دوائر المحافظة ذات العلاقة للارتقاء بالواقع الخدمي.

 

 من جانبه، صرّح مدير بلدية النجف للمركز الإعلامي بعد الاجتماع قائلا ” إن سبل التعاون مع العتبة العلوية المقدسة في تطور دائم من أجل خدمة أمير المؤمنين (عليه السلام)، وقد ناقشنا مع سماحة الأمين العام جملة من الخطط المعدة لتنفيذ العديد من المشاريع كما ناقشنا المعوقات الحاصلة المتسببة بتلكؤ مشاريع أخرى ووضعنا السبل الكفيلة بتجاوزها، إضافة إلى ذلك تم الاتفاق مع العتبة العلوية المقدسة ممثلة بقسم الخدمات الخارجية لاستخدام جميع الآليات التابعة لبلدية النجف في حال الحاجة اليها لخدمة مرقد أمير المؤمنين وزائريه الكرام ومواطني المدينة المقدسة ضمن مشاريع العتبة العلوية الخدمية اليومية .


 

التصنيفات : دينية واسلامية