سر نجاحك ما حملته من اوساخ افعالك – بقلم حيدر صبي

4 سبتمبر، 2013
79

مَنْ مِنّا لا يعتز بذاته  فالذات صيرورة التكوين لشخصية ملازمة للفرد وحتى النزوح نحو الفناء . لذا فالجميع يسير مع اشتهاءات  ذاته في كل شيء ولأي شيء ومن أجل الحصول على الكلية دون نقص من الاحلام والأهداف والتمنيات .الفوقيون  الذين تملكتهم وازعة ” الأنا ”  أمسكت بتلابيب شخصيتهم بحيث صورتها لهم  انها “حقيقة ابدية ” كونها موضوعة في خانة الــ ” صح ” والإيجاب الواقع ضمن ميكانيكية التفكير والإقدام وان الآخر لا يستحق المكوث في القمة كونه على خطأ أو إنه ضعيف بما يكفي في استخدام  مفاتيحه الفكرية منها أو حركاته الإنفعالية  .. من هنا فلا تفاجأ أبدا حينما ترى البعض يستخدم كافة الاوساخ من اخلاقيات البذاءة في سبيل الوصول الى مبتغاه او الحفاظ على منصبه الوضيع عند مخيلة الناس والكبير لدى مخيلته

التصنيفات : مقالات الرأي