العتبة العلوية المقدسة ستفتتح مساحات جديدة من صحن فاطمة ع لخدمة الزائرين في موسم الزيارات المليونية

13 مايو، 2017
56

تفقد الأمين العام للعتبة العلوية المقدسة سماحة السيد نزار حبل المتين مشروع صحن فاطمة الزهراء عليها السلام وتجول في أجزاء واسعة فيه كغرفة المكائن ونفق الخدمة وجزء الزيارة والعبادة في المشروع وقد حث سماحته الكوادر الهندسية العاملة على بذل الجهود المتميزة من أجل إكمال هذا الصرح العظيم على أتم وجه خدمة لزائري امير المؤمنين علي بن ابي طالب (عليه السلام).

وقال السيد حبل المتين في تصريح خص به المركز الاعلامي للعتبة العلوية المقدسة” ضمن جولاتنا الميدانية المتكررة لصحن فاطمة عليها السلام ، والتي تعد ابتداء التحضيرات لخدمة الزائرين في موسم زيارة الأربعين المليونية القادمة ، اتفقنا مع الاخوة المهندسين بتقديم المزيد من المساحات في جزء الزيارة والعبادة والتي تخدم الزوار وبشكل اجمل واكمل “.

 

وأضاف” العديد من أرجاء مشروع صحن فاطمة يمر بمراحل جزئية من الانجاز وأرجاء أخرى فيها أعمال انهاءات هندسية تقع على عاتق القسم الفني وهذه المراحل تحتاج الى المزيد من الوقت والدقة والصبر على تحمل التأخير حتى يتم انجازها بجمالية واضحة، واتفقنا على عيد الغدير الطابق الرابع يكمل ونستلهمه بشكل نهائي وهنالك مسحة جمالية وفنية من أعمال التزجيج ومراحل الانهاءات خلال الاشهر القليلة القادمة تكتمل”.

 

وتابع” العمل جاري في واجهات الصحن الأرضي في المشروع ويتم نصب الأبواب وتبقى الارضية الخاصة بالصحن لها والتي تحتاج الى مدة طويلة للانجاز لانها تسع السيارات الكبيرة ومختلف الآليات وتحتاج الى دقة هندسية في الانجاز “

 

وأكد سماحة الأمين العام ، ان ” الأعمال الهندسية والميكانيكية في غرفة المكائن والمتمثلة بمضخات الماء العملاقة أنجزت الكوادر الهندسية في شركة الكوثر، مد ، ما يقارب ال40 كم من الأنابيب للماء الحار والبارد والأنابيب الخاصة بمنظومات التبريد تم ادخالها جميعا الى الصحن ونصب المضخات المطلوبة”.

 

وشدد السيد حبل المتين ” نحن اليوم في سباق مع الزمن لانجاز محطة الأمير الكهربائية التحويلية الساندة لتزويد المشروع بالطاقة الكهربائية ، وتم تنصيب المحولات العملاقة التابعة للمحطة والابراج الخاصة بها والعمل جاري لاكمال المطلوب”.

 

وختم تصريحه بالقول ” بصورة عامة العمل في مشروع صحن فاطمة يسير بشكل أحسن وأفضل بالخصوص ما يتعلق بنسبة العمالة التي زادت الى الثلث وطالبنا ونأمل بازديادها مع تسارع مراحل الانجاز في المشروع لنهيئ أكبر مساحات استراحة خدمية للزائر الكريم “.

 

من جانبه قال المهندس الاقدم للمشروع السيد كرار الموسوي ” زار سماحة الأمين العام موقع مشروع صحن فاطمة للتوسعة الغربية ، وقد اطلع على موقع غرفة المكائن الواقعة خارج حدود موقع العمل وتبلغ مساحتها 4 آلاف متر مربع وتحتوي على جميع المكائن والمعدات وأجهزة الكهرباء ومنظومات السيطرة والتبريد التي تغذي جميع أجزاء المشروع عن طريق نفق خدمة يبلغ طوله 500 متر طولا ، حيث تفتح جميع مسارات المنظومات المغذية للمشروع عن طريق هذا النفق ، وما يميز مشروع التوسعة الغربية – صحن فاطمة (عليها السلام) هي غرفة المكائن التي تعد المنظومة الأهم في المشروع “.

 

 

وأكد الموسوي ” وجّه سماحة الأمين العام على ضرورة العمل وانجاز المشروع بجميع أجزائه بالسرعة الممكنة مع الطلب بزيادة العمالة في مراحل الانجاز ليصل الى 3 آلاف عامل في الفترة القادمة ليتم الانجاز السريع من أجل تقديم الخدمات للزائرين الكرام ، كما وجه سماحته بضرورة فتح أجزاء ومساحات جديدة لخدمة الزائرين خلال الزيارات المليونية والتي تعد من أهمها زيارة الأربعين”.

التصنيفات : دينية واسلامية