رئيس اللجنة العليا لدعم الحشد الشعبي ومحافظ النجف يبحثان سبل تقديم الخدمات لعوائل الشهداء وجرحى الحشد الشعبي

16 مايو، 2017
70

 

المكتب الاعلامي للجنة

قام سماحة الشيخ طاهر الخاقاني رئيس اللجنة العليا لدعم الحشد الشعبي في ديوان الوقف الشيعي بزيارة الى محافظ النجف الاشرف السيد لؤي الياسري.

وقال الشيخ الخاقاني ” قمنا بزيارة السيد محافظ النجف الأشرف لبحث السبل الكفيلة لخدمة عوائل الشهداء والجرحى في محافظة النجف الأشرف خصوصا وبقية المحافظات” ، مشيرا الى وجود اعداد كبيرة من عوائل الشهداء بحاجة الى سكن ومؤنة وجرحى يحتاجون الى خدمات وعلاج ، وان هناك تواصل بيننا وبين السيد  المحافظ حول تخصيص شقق واراضي سكنية لهذه العوائل التي قدمت ابناءها من اجل الدفاع عن ارض العراق ، وقد وعدنا الاخ المحافظ مشكورا ان هناك مجموعة من هذه القطع سوف تخصص لعوائل الشهداء فقط .

كما اكد رئيس اللجنة العليا لدعم الحشد الشعبي ان اللجنة قامت بتجهيز جميع ملفات الشهداء بالفعل من قبل اللجنة وهيئة الحشد الشعبي في المحافظة ، مشددا على ضرورة ان يكون هناك تواصل وروابط متينة نستطيع من خلالها أن نقدم الخدمات اللازمة للجرحى وعوائل الشهداء والمقاتلين أيضا بحسب الأهمية ، وهناك بعض المقاتلين والمجاهدين ليس لديهم سكن مناسب ولا يستطيع دفع الأيجار وهناك صعوبات عليهم .

 واضاف الشيخ الخاقاني “ان هذه الزيارة موفقة ومباركة وكانت هناك حفاوة واستقبال من قبل السيد المحافظ المعروف بأخلاقه الطيبة ووعد بأن يخصص للعوائل الكريمة قطع الأراضي بخدمة الحشد المقدس وعوائلهم وابطالهم الجرحى والشهداء ودعائنا بالشفاء العاجل للجرحى والرحمة للشهداء”.

من جانبه قال محافظ النجف الاشرف السيد لؤي الياسري في تصريح للمكتب الاعلامي للجنة العليا لدعم الحشد الشعبي

“ان اللقاء اليوم حقيقة كان لقاء مميز مع سماحة الشيخ طاهر الخاقاني وتم تداول مواضيع والبحث في مواضيع عدة على رأسها هيئة الحشد الشعبي وكذلك اللجنة الداعمة لعوائل الشهداء والأيتام ، وأيضا قدمنا دعم كبير جدا كمحافظة أولا الدعم المعنوي وكذلك التواصل التام في هذا المجال وأيضا أخبرت سماحة الشيخ انه في يوم أمس أجتماع لجنة تخصيص الأراضي التي نراسها وتم اتخاذ قرار بتوزيع قطع أراضي لعوائل الشهداء في مركز قضاء النجف الأشرف وصدر قرار نهائي ان جميع قطع الاراضي السكنية الموجودة في قضاء النجف وفي المركز سوف توزع لعوائل الشهداء حصرا ، ولا أعتقد ان هنالك شريحة افضل من عوائل الشهداء ، وتركنا كافة الموظفين وكافة  الشرائح وسوف توزع كل هذه القطع المتوفرة في مركز النجف لعوائل شهداء الحشد الشعبي ،وحتى لا نتهم بأننا أعطينا فلان حصة ولم نعطي لغيره حصة في مكان اخر ، وخصصت جميعها للشهداء وهم يستحقون كل هذا العطاء وليس منة منا عليهم ، وانما استحقاق طبيعي لهم،  وما تبقى من عوائل الشهداء سوف نعطيهم في قضاء الكوفة او في المناذرة وفي  ناحية الحيدرية،  وأيضا تباحثنا في مواضيع اخرى لدعم عوائل الشهداء في شهر رمضان المبارك وكذلك موضوعات أرسال الجرحى الى خارج العراق والذين تكون جروحهم خطيرة جدا.

 

تحديدا لجمهورية لبنان ودعم مشترك في هذا المجال .

التصنيفات : ادبية وثقافية