إعتصام وسط برلين إحتجاجاً على الحرب ضد سوريا / علي السراي

12 سبتمبر، 2013
65

بناء على الدعوة التي وجهها الاخوة من الجالية الباكستانية إعتصم  أبناء الجالية العربية والاسلامية وممثلي المنظمات الحقوقية والانسانية في وسط العاصمة الالمانية برلين إحتجاجاً على الحرب المعلنة ضد سوريا حيث ردد المتظاهرون شعارات رفضوا من خلالها التدخل السافر في الشأن السوري والتهديدات الامريكية الاخيرة بضربها رغم كل المناشدات الدولية والتي تدعوا إلى تحكيم لغة العقل بدل لغة السلاح،  و ندد المشاركون في الاعتصام بالدور الخطير والمشبوه والذي تلعبه مملكة التكفير الوهابي لآل سعود ودويلة قطر والامارات من خلال إرسالهم الارهابيين والمرتزقة وأكلي لحوم البشر ودعمهم بالمال والسلاح و(( الكيمياوي)) لقتل أبناء الشعب السوري الاعزل كذلك لاقى الاعتصام  إهتمام وتعاطف كبيرين من قبل الشارع الالماني والذي يرفض بدوره الحرب المعلنة على سوريا  خشية اندلاع شرارتها والتي ستمتد لتشمل جميع البلدان مما سيؤدي إلى كارثة وفاجعة إنسانية كبرى كذلك وزع المتظاهرون بياناً باللغتين الالمانية والانكليزية ناشدوا فيه المجتمع الدولي والهيئات والمنظمات الدولية كالامم المتحدة ومجلس الامن وكل من يهمه أمر الامن والسلم العالميين بضرورة التحرك الجاد والفاعل والتدخل السريع لإيقاف قرع طبول الحرب من قبل الولايات المتحدة وأذنابها في المنطقة و طالبوا بمعاقبة قوى المعارضة المسلحة التي استخدمت السلاح الكيمياوي لقتل الشعب السوري بدل الاتهام الرخيص للحكومة واتخاذ ذلك ذريعة لها لإعلان الحرب على سوريا وتنفيذ مخططاتهم ومصالحهم في المنطقة بدعم عربي من قبل الدول المارقة والداعمة للارهاب كالسعودية وأخواتها..

التصنيفات : مقالات الرأي