التميمي يحمل آمر لواء مدينة الصدر مسؤولية تفجير مجلس العزاء ويطالب باقالته فورا

22 سبتمبر، 2013
43

حمل محافظ بغداد علي التميمي، آمر لواء مدينة الصدر مسؤولية تفجير مجلس العزاء الذي وقع السبت، مطالباً الجهات المعنية باقالته على الفور.

وقال التميمي اليوم الاحد ، ان التقصير واضح من قبل آمر اللواء المسؤول عن حماية مدينة الصدر التابع الى الفرقة الحادية عشر، حيث انه لم يقوم بتوفير الامن لمجلس العزاء في حينها، مشيراً الى: ان القوة الامنية التي كانت متواجدة في المنطقة التي حصل فيها الانفجار بالتأكيد كانت متهيئة ولها القدرة على الحماية فلماذا لم توفر الحماية اللازمة التي هي من صميم عملهم.

وتابع التميمي: انه وبعد التقصير الواضح للقادة الامنين في مدينة الصدر وعلى رأسهم امر اللواء لذا نطالب بإقالته فورا واستبداله بشخص كفؤ ويتحمل  مسؤولية حماية المواطن.

 

ويذكران وزارة الداخلية اعلنت الاحد عن انتهاء حصيلة تفجيري مدينة الصدر شرقي بغداد يوم أمس عن 45 قتيلاً و230 جريحاً.

الكلمات المفتاحيه :