قيادي في تحالف العبادي يدعم الإنتخابات المبكرة ويحذر من إستجواب الكاظمي

7 أغسطس، 2020
1176

قال سلام الزبيدي القيادي في تحالف النصر الذي يتزعمه حيدر العبادي: إن التحالفات الشيعية تدعم إجراء الإنتخابات النيابية المبكرة وحذر من عرقلة جهود إجرائها.

 الزبيدي اشار الى جدية الحكومة في هذا الملف خاصة مع التصريحات التي أدلى بها الرئيس الكاظمي والتي حدد فيها السادس من يونيو القادم موعدا لإجرائها، وهو مايؤكد مساعيه الجادة لتنفيذ الوعود التي اطلقها سابقا والتي يبذل جهودا لتنفيذها، وهو ماقامت عليه حكومته التي وعدت بإنتخابات مبكرة. وأضاف الزبيدي في تصريحات إعلامية: إن تحديد الكاظمي موعد الانتخابات أثبت جدية الحكومة بالايفاء بالتزاماتها، والهدف الأساسي التي جاءت من أجله الحكومة، وهو إجراء الانتخابات المبكرة، مشيراً إلى وجود شكوك كانت تراود الشارع والأوساط العراقية من تسويف الانتخابات.

ولفت الزبيدي إلى ترحيب “كبير” من الأوساط الراغبة بإجراء الانتخابات و”تثمين وقبول وموافقة” من قبل المفوضية العليا للانتخابات، عبر إعلانها استعدادها الكامل لاجراء الانتخابات، محذراً من أن بعض الأطراف السياسية ستخسر وجودها داخل مصدر القرار والسلطة والبرلمان، على اعتبار أنها تخشى اجراء الاصلاحات وانتخابات مبكرة واصلاح النظام الانتخابي، وتشعر بأنها خسرت رصيدها في الشارع العراقي لذلك ستسعى لتعطيل الانتخابات من خلال عدة محاولات.

وبشأن موقف القوى السياسية من إجراء الانتخابات، ذكر الزبيدي أن القوى الشيعية “راغبة” باجراء الانتخابات، كما أن بعض القوى السنية ترغب بذلك ايضاً، ورئيس البرلمان محمد الحلبوسي طالب بانتخابات “أبكر” وهذا “مؤشر جيد”، مبيناً أن القوى السياسية أيقنت أن إجراء الانتخابات هو الحل الجيد للخروج من الأزمة السياسية الحالية في البلاد.

وبشأن موقف تحالف النصر من آلية إجراء الانتخابات، قال الزبيدي: إن تحالفه ذهب مع موضوع تعدد الدوائر الإنتخابية، لكنه ينبغي وضع آليات مناسبة، على إعتبار إنه لا يمكن الذهاب إلى ذلك بدون إجراء تعديلات، فالتعداد السكاني لم يجري العمل به، والكثير من المناطق غير واضحة الترسيم، لذا ينبغي تعديل قانون الانتخابات بالشكل الذي يتوافق بتغيير شكل النظام السياسي واجراء الانتخابات وصولاً لتحقيق “انتخابات عادلة”، مطالباً باشراف الأمم المتحدة لضمن نزاهة الانتخابات، وعدم استغلال المال السياسي فيها من قبل القوى السياسية.

التصنيفات : اخبار محلية