الحرب السيبرانية..واشنطن تعاقب كيانات وافراد ايرانيين بذريعة القرصنة الإلكترونية

17 سبتمبر، 2020
70

أعلنت الولايات المتحدة اليوم الخميس عن فرض عقوبات على نحو 50 فردا وكيانا إيرانيا بزعم تورطهم في أنشطة القرصنة الإلكترونية لصالح حكومة طهران.

وذكر وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في تغريدة نشرها على حسابه الرسمي في “تويتر” أن العقوبات الجديدة تطال “47 فردا وكيانا إيرانيا لتورطهم في شبكة التهديد السيبرانية العالمية للنظام الإيراني”.

وتابع: “سنستمر في كشف النقاب عن سلوك إيران الشنيع ولن نتخلى عن حماية وطننا وحلفائنا من الهاكرز الإيرانيين”.

وفي تغريدة منفصلة، أكد بومبيو فرض الولايات المتحدة عقوبات على شركتين مرتبطين بـ”حزب الله” اللبناني ومسؤول لبناني منخرط في “مخططات غير مشروعة”، محملا “حزب الله” المسؤولية عن “الاعتماد على الإثراء الذاتي الفاسد لتقديم أجندته في لبنان”.

وتابع بومبيو أن اللبنانيين “يستحقون الأفضل”، مشددا على أن الولايات المتحدة “ستواصل الوقوف ضد الفساد”.

وأوضحت الخزانة الأمريكية في بيان نشرته على موقعها الرسمي أن حزمة العقوبات الجديدة المتعلقة بالملف الإيراني تطال شركة Rana و45 موظفا فيها بدعوى أنهم منخرطون في أنشطة مجموعة الهاكرز الإيرانية المعروفة بـ”APT39″.

واتهمت الخزانة الحكومة الإيرانية باستغلال هؤلاء الهاكرز المزعومين على مدى سنين في إطلاق حملات إلكترونية، باستخدام برامج خبيثة، بحق معارضين وصحفيين وشركات أجنبية عاملة في مجال النقل.