البيت الثقافي النجفي وبيت الابداع الفوتوغرافي يستعرضان المشهد الاثاري ويحتفيان بالمصور علاء المرجاني

3 أكتوبر، 2013
26

امسية فنية امتازت بتنوعها وجمالية عروضها ومحاوريها حيث استضاف البيت الثقافي النجفي وبالتعاون مع بيت الابداع الفوتوغرافي المصور العالمي علاء المرجاني للتعرف على مسيرته الفنية واهم الاثار العالمية من خلال عدسته الجواله التي اقتنص بها اجمل اثار العالم خلال معارضه العالمية .

وقال الفوتوغرافي علي مداوي ـ رئيس مجلس ادارة بيت الابداع الفوتوغرافي الذي ادار الجلسة “ان بيت الابداع الفوتوغرافي ممتن لهذا التعاون المستمر مع البيت الثقافي ونركز على ضرورة الاحتفاء بالمبدعين من المصورين والتعرف على سيرهم الابداعية وعرض تجاربهم امام الشباب للاستفادة من النتائج الايجابية التي حصل عليها المبدع “

واشار مداوي ” ان اختيارنا للمبدع علاء المرجاني ياتي عرفانا منا بدوره وحيازته لابرز الدروع العالمي لاسيما الجائزة الذهبية في اميركا وغيرها “

وبين المصور علاء المرجاني “لابد للمصور ان يختار الصورة المعبرة ويختارها بشكل جيد ليسوقها الى وسائل الاعلام ويحرص على الصبر وعدم الاهتمام بطول المدة التي يختار صورته فيها وعليه ان يبذل الجهد الكبير لتحديد مايريد قبل التقاط صورته المطلوبة “

ودعى المرجاني ” على كل المصورين الشباب ان يستمرو بالمشاركة في ورش التصوير ولايتردد من السؤال مهما كان ليطور قابياته ومواهبه لمواكبة التطور العالمي”

ومن جانبه اعرب السيد صفاء مهدي السلطاني ـ مدير البيت الثقافي النجفي ” تاتي هذه الامسية في اطار التعريف باثارنا ومواكبة التطور الحاصل في طرق صيانة اثار العالم واخترنا صاحب العدسة المتميزة في العالم المصور علاء المرجاني الذي عرض علينا مجموعة من الصور الاثارية والحياة العامة للاستفادة منها وتوضيح كيفية التصوير الناجح “

واشار السلطاني ” اننا اليوم اذ نحتفي بالمصور المبدع لنؤكد امام الجميع اننا نمضي نحو تكريم مبدعينا في شتى الحقول فضلا عن استمرارنا في دعم المنتديات والمنظمات والتشكيلات الابداعية وندعوهم للتعاون واقامة مختلف الانشطة الهادفة “

وفي ختام الندوة قدم مدير البيت الثقافي درع مبدعون الى المصور المرجاني وشهادة تقديرية باسم البيت الثقافي النجفي . قدمها الفوتوغرافي عبد الرزاق ضفي الندوة من محافظة بابل.

الكلمات المفتاحيه :