كوبلر:تداعيات الحرب السورية والتوترات السياسية جعلت من الاشهر الاربعة الماضية الاكثردموية في العراق

17 يوليو، 2013
66

اكد المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى العراق مارتن كوبلر أن التوترات السياسية وتداعيات الحرب في سورية جعلت من الأشهر الأربعة الأخيرة الأكثر دموية التي يشهدها العراق خلال السنوات الخمس الماضية.
وأوضح كوبلر أمام مجلس الأمن الدولي من أن أعمال العنف المتزايدة في العراق والتي حصدت في غضون أربعة أشهر حوالي ثلاثة آلاف قتيل تهدد بدفع هذا البلد إلى “طريق خطر“.

وقال إن “قرابة ثلاثة آلاف قتلوا وأكثر من سبعة آلاف آخرين أصيبوا بجروح” في أعمال العنف التي شهدها العراق في الأشهر الأربعة الأخيرة.

وأشار إلى أن أمام القادة العراقيين إما أن يختاروا “تعزيز أسس الديموقراطيةاو “المغامرة باتباع طريق خطر حيث تنتظرهم مآزق سياسية وأعمال عنف دينية عند كل مفترق“.

ويذكر أن العراق يعاني من العنف منذ سنوات، إلا أن محللين يقولون إن الاستياء المنتشر بين أعضاء الأقلية السنية الذي أخفقت الحكومة في معالجته، أدى إلى تصاعد العنف هذا العام.

التصنيفات : اخبار دولية
الكلمات المفتاحيه :