صحة النجف الاشرف " تكرم منتسبيها الذين عملوا في المفارز الطبية للمناسبات الدينية الماضية

1 فبراير، 2014
9

 اقامت دائرة صحة النجف الاشرف احتفالية لتكريم منتسبيها الذين عملوا في المفارز الطبية في الزيارة الاربعينية الماضية وزيارة استشهاد الرسول الاعظم محمد (صلى الله عليه واله وسلم ) واقيمت الاحتفالية في قاعة دائرة الصحة بحضور محافظ النجف الاشرف عدنان الزرفي والدكتور ستار الساعدي الوكيل الفني لوزارة الصحة والدكتور علي الشمري رئيس لجنة الصحة والبيئة في مجلس محافظة النجف الاشرف والدكتور علي عبد الزهرة شبر مدير عام دائرة صحة النجف الاشرف والدكتور محمد حسين هادي معاون مدير عام الصحة ومدراء الاقسام والقطاعات والمستشفيات مع عدد كبير من المنتسبين المكرمين وتم توزيع دروع الدائرة على مدراء المؤسسات الصحية وتوزيع شهادات تقديرية على جميع المنتسبين الذين عملوا في المفارز الطبية ،وقال الدكتور ستار الساعدي الوكيل الفني لوزارة الصحة اننا وفي الوقت الذي نشد فيه على ايدي جميع العاملين في الزيارات المليونية ونبارك لهم تكريمهم فأننا نأمل ان يكون عملنا بعد الزيارة بنفس الروحية والاندفاع اثناء الزيارة مضيفا ان الوزارة وفرت الادوية واغلب الاجهزة الطبية وتعمل على ادخال اساليب جديدة لتطوير العمل الصحي ونريد ان يلمس المراجع المستفيد من الخدمة الطبية التطور في القطاع الصحي ،الوكيل الفني اكد في جانب اخر من حديثه ان الوزارة مع ذوي المهن الصحية في الحصول على حقوقهم وان هناك لجنة عالية المستوى تتابع الامر مضيفا ان الصحة يجب ان يكون لها سلم رواتب خاص بها وفقا لطبيعة عملها فالعاملون في الصحة لايعرفون العطل ولا المناسبات التي يتمتع بها غيرهم من العاملين في القطاع العام مشددا على الفصل بين المطالب وتقديم الخدمة لأن خدمتنا تمس حياة المواطن واذا كانت المطالب مشروعة فتقديم الخدمة اكثر مشروعية ،الى ذلك قال الدكتور علي الشمري رئيس لجنة الصحة والبيئة في مجلس محافظة النجف الاشرف انه كان قريبا من العاملين في المفارز الطبية ولمس الجهد والعمل الكبير الذي قدموه مبينا ان الاحتفال بهم تقدير لموقفهم الغالي والعالي وانه يشكرهم باسم مجلس المحافظة ، من جانبه قال الدكتور علي عبد الزهرة شبر مدير عام دائرة صحة النجف الاشرف ان اقامة هذه الاحتفالية المتواضعة تعبير عن امتناننا لما قدمه العاملون في المفارز الطبية من عمل واصلوا به الليل مع النهار وان هذا العمل كان موضع تقدير واعتزاز كل من اطلع عليه متمنيا للجميع الموفقية في عملهم وان كل مانقدمه قليل بحقهم وان الله سيجزيهم الجزاء الاوفى .