الكرعاوي: 5 مليار دينار هدرت بسبب عدم تطبيق أحد قوانين مجلس محافظة النجف

16 فبراير، 2014
16

طالب عضو مجلس محافظة النجف اﻻشرف هاشم الكرعاوي، محافظ النجف عدنان الزرفي بالتطبيق الفوري لقوانين وقرارات مجلس المحافظة، مؤكدا ان عدم تطبيق قانون فرض الرسوم على السيارات المحملة بالمواد المقعلية تسبب بهدر للمال العام وصل ﻻكثر من 5 مليار دينار عراقي، مشددا على اهمية احالة ملف عدم تطبيق هذا القانون لهيئة النزاهة واقالة المتسبيين بهدر تلك اﻻموال.

وقال الكرعاوي ان “مجلس المحافظة ومنذ حزيران 2012 اصدر قانون فرض بموجبه رسوم مالية على السيارات المحملة بالمواد المقعلية”، مضيفا “ولكن وبعد مرور اكثر من سنة ونصف على اقرار القانون لم تقم المحافظة بتطبيقه وتنفيذه حيث لم يدخل دينار واحد لصندوق الواردات المحلية كايرادات منه”.

واكد ان “عدم تطبيق هذا القانون تسبب بهدر للمال العام وضياع ايرادات مالية مهمة للمحافظة تصل ﻻكثر من 5 مليار دينار عراقي”، مشددا على اهمية “تنفيذ كافة القوانين والقرارات التي يصدرها مجلس المحافظة بالشكل الصحيح والسريع”.

وطالب الكرعاوي “احالة ملف عدم تطبيق هذا القانون والتسبب بضياع تلك اﻻيرادات المالية للمحافظة الى هيئة النزاهة اضافة الى قيام مجلس المحافظة باقالة المسؤولين المتسببين بهذا الهدر للمال العام من جراء عدم تطبيق القانون”.

واضاف ان “المحافظة تشتكي من قلة التخصيصات المالية في موضوع ارسال المرضى المصابين بامراض مستعصية لخارج البلد وقلة تخصيصات التنظيفات لكننا نجدها تتسبب بهدر المليارات التي كان من الممكن ان تسد النقص الحاصل في تلكوالتخصيصات”.

 

يذكر ان مجلس محافظة النجف اصدر في 20 حزيران 2012 قانون فرض بموجبه رسوم مالية على السيارات المحملة بالمواد المقلعية، وقرر تخصيص 60% من اﻻموال المستحصلة لمعالجة المرضى خارج البلد و25% لصيانة طرق المحافظة التي تتضرر نتيجة مرور تلك السيارات عليها و15% لدفن المقالع الواقعة ضمن التصميم اﻻساسب لمدينة النجف اﻻشرف.

الكلمات المفتاحيه :