النائب عن القانون علي العلاق : من تحدث في بروكسل عن حقوق الانسان سيقف يوماً امام محكمة الشعب

23 فبراير، 2014
11

 قال النائب عن إئتلاف دولة القانون علي العلاق ان ” من تحدث في بروكسل عن حقوق الانسان سيقف يوماً امام محكمة الشعب .”.

واضاف في مؤتمر صحفي اليوم اريد ان اذكر من خانوا ضمائرهم ووجدانهم وتحدثوا في بروكسل عن حقوق الانسان المضيعة في العراق (حسب ادعائهم ) ان دماء شهدائنا الابرار وجرحانا وجميع المظلومين من ابناء شعبنا ستلاحقهم اين ماحلوا ليقفوا يوما امام محكمة الشعب “.

واوضح ان ” ماحدث في مدينة المسيب قبل ثلاثة ايام من هجوم لاوباش ومجرمي القاعدة عليها بقذائف الهاون وسط سوقها المركزي وسقوط العشرات من الشهداء والجرحى من الشباب والنساء والاطفال دليل على حقدهم الدفين باستهداف المدنيين بعد اندحارهم امام قواتنا البطلة “.

وطالب العلاق باعتبار المسيب مدينة منكوبة بعد الفاجعة الكبيرة التي حلت بها وتوفير كافة المستلزمات الطبية والخدمية واللوجستية والدفاع المدني بشكل دائم فيها اضافة للمعالجة الامنية النهائية لاوضاع المدينة من خلال تحصينها داخلياً بزيادة عدد منتسبي الشرطة والدوريات المتعددة داخلها وتوفير اجهزة السونار الحديثة والكاميرات باسرع وقت “.

وتابع ” يجب التحرك العاجل لمنع تسلل الارهابيين من عامرية الفلوجة الى جرف الصخر وذلك من خلال ردم المبازل وتجريف الاحراش التي يتحرك من خلالها الارهابيون لزرع العبوات واستهداف مدينة المسيب بالقذائف مع ردم الانفاق التي استحدثها الارهابيون في القرى المحيطة بجرف الصخر والتي يستخدمونها لنقل السلاح والمتفجرات والعناصر الاجرامية اضافة الى زيادة عدد الافواج من الشرطة الاتحادية والمحلية لعموم المحافظة مع توفير الدعم الجوي من خلال قواعد ثابتة في المحافظة اضافة الى تفعيل دور الصحوات والعشائر الكريمة والاستفادة من جهدها العسكري والاستخباري لدعم قواتنا المسلحة .”.

 

وطالب العلاق ايضاً بالتعويض العاجل لضحايا الفاجعة الاخيرة في المسيب والعمليات الارهابية التي سبقتها في المحافظة وتقديم المساعدات السريعة لعوائل الشهداء الابرار والجرحى واصحاب الممتلكات المتضررة