ماليزيا تفتح تحقيقا بعد فقدان طائرة بوينغ 777 التابعة لشركة طيران ماليزية

9 مارس، 2014
43

 

فتحت ماليزيا تحقيقا في الارهاب بعد فقدان طائرة بوينغ 777 تابعة لشركة الطيران الماليزية (ماليجا ايرلاينز) والتي تقل 239 شخصا من بينهم ركاب غامضون استخدموا جوازات سفر مسروقة، بينما ارسل مكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي آي) الاميركي محققين للتحقيق بعملية الفقدان .

 

واعلن وزير النقل الماليزي هشام الدين حسين ان اجهزة الامن الماليزية بدأت التحقيق في فرضية عمل ارهابي بعدما اكتشفت ان اثنين من ركاب الطائرة كانا يحملان جوازي سفر اوروبيين مسروقين.

 

واكد ان ماليزيا على اتصال مع وكالات مكافحة الارهاب في الولايات المتحدة وغيرها. مضيفا “في الوقت نفسه بدأت اجهزتنا الاستخبارية بالعمل وتم ابلاغ وحدات مكافحة الارهاب في كل الدول المعنية”.

 

من جهتها اعلنت شركة الطيران الماليزية ان الطائرة تقل 227 مسافرا من 14 جنسية بينهم طفلان صغيران وطاقما من 12 شخصا.

 

واضافت ان من بين الركاب اربعة فرنسيين بينهم ثلاثة من طلاب المدرسة الفرنسية في بكين، وثلاثة اميركيين، الى جانب 153 صينيا و38 ماليزيا وسبعة اندونيسيين وستة استراليين.

 

 

يذكر ان الطائرة اختفت عن اجهزة الراداربعد حوالى ساعة على اقلاعها من كوالالمبور ولم ترسل طائرة البوينغ 777 اي نداء استغاثة وقطع الاتصال بها في مكان بين شرق ماليزيا وجنوب فيتنام.

التصنيفات : اخبار دولية
الكلمات المفتاحيه :