تفاؤل أمريكي بإمكانية التوصل إلى الاتفاق بين الإسرائيليين والفلسطينيين خلال 9 أشهر

30 يوليو، 2013
62

اتفق الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني على استمرار الحوار بشأن قضية الوضع النهائي وغيرها من القضايا الأساسية هذا ماصرح به وزير الخارجية الأمريكي جون كيري في أعقاب لقاء المفاوضين الإسرائيليين والفلسطينيين في واشنطن.

وقال كيري في مؤتمر صحفي مشترك مع المفاوضين عن الجانبين الفلسطيني صائب عريقات والإسرائيلي تسيبي ليفني يوم الثلاثاء 30 تموز إن كافة القضايا لا تزال على طاولة الحوار الذي لا يرمي إلا إلى هدف واحد وهو إنهاء النزاع بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

 

وأضاف كيري خلال المؤتمر “نسعى إلى سلام كامل وشامل بين إسرائيل والدول العربية والإسلامية وان الولايات المتحدة ستستمر في العمل على “تسهيل كل خطوة تؤدي إلى إحلال السلام وإقامة دولتين تعيشان جنبا إلى جنب بسلام وأمن.

وقال عريقات “إن قضايا الوضع النهائي ستطرح خلال المفاوضات، وسيتم التعامل معها جميعا دون استثناء“.

من جانبها، قالت ليفني “نحن متفائلون، لكن المسألة لن تكون سهلة.. لكنني أؤكد: لن يكون هدفنا التجادل في قضايا الماضي بل وضع الحلول

 

وأعرب وزير الخارجية الأمريكي عن ثقته بإمكانية التوصل إلى الاتفاق خلال 9 أشهر. وأضاف انه، حسب الاتفاق مع الإسرائيليين والفلسطينيين، سيكون هو الوحيد الذي سيدلي بتعليقات علنية على سير المفاوضات.

التصنيفات : اخبار دولية
الكلمات المفتاحيه :