حقوق الانسان : حماية حقوق المواطن العراقي من اهم التزاماتنا امام المجتمع الدولي

9 أبريل، 2014
16

 

اكدت وزارة حقوق الانسان ان العراق اليوم يسعى حثيثاً للايفاء بالتزاماته امام المجتمع الدولي بالشكل الذي يضمن حماية حقوق المواطن العراقي .

 

وذكر بيان لوزارة حقوق الانسان اليوم بمناسبة ذكرى سقوط النظام السابق وذكرى استشهاد المرجع محمد باقر الصدر “ان الوزارة تضع على عاتقها توثيق انتهاكات النظام الدكتاتوري المباد وعرضها امام العالم من خلال معارض ومؤتمرات تعرض حجم الانتهاكات والفظائع التي ارتكبها بحق أبناء هذا الشعب ” .

 

واضاف البيان :” ان يوم التاسع من نيسان من كل عامٍ يعيد الى أذهان العراقيين جميعاً تلك الصورة التي لا زالت ماثلة في ذاكرة العراق و شكلت حداً فاصلا في تاريخه ، وهي صورة سقوط صنم الطاغية في ساحة الفردوس في مثل هذا اليوم النيساني المشرق من عام 2003 ، ليطوي بسقوطه مرحلةً بكل الآمها ومآسيها ذاق فيها الشعب شتى صنوف القهر والظلم والتمييز في ظل نظام البعث الصدامي المجرم وراح ضحيتها الالاف من أبنائنا الشرفاء ولاتزال المقابر الجماعية التي زرعها النظام في شتى انحاء العراق تمثل شاهداً على بشاعة تلك الحقبة “.

 

 

واكد البيان “ان الشهيد الصدر هو من حمل لواء المقاومة ضد نظام البعث الدكتاتوري وقاد جماهير العراقيين للاطاحة به وكانت أولى مواجهاته مع هذا النظام المجرم هي انتفاضة رجب الخالدة عام 1979 واصداره فتوىً بوجوبِ الاطاحة بنظام البعث وجاء فيها ( على كل مسلم في العراق وعلى كل عراقي في خارج العراق، ان يعملَ كل ما بوسعه ولو كلفه ذلك حياته من اجل إدامة الجهاد لإزالة هذا الكابوس عن صدر العراق الحبيب وتحريره من العصابة اللاانسانية وتوفير حكم صالح وشريف يقوم على اساس الاسلام ), مضيفا :” ان الشهيد خط ، بمثل هذه المواقف والفتاوى ، سيرته التي شكلت نبراساً لكل المجاهدين الذين قارعوا النظام “.

 

 

 

ودعت الوزارة في بيانها الى تفويت الفرصة للمتربصين بالعراق عبر المساهمة في دعم المسيرة الديمقراطية من خلال المشاركة الواسعة في الانتخابات لبناء نظام اساسه احترام وحماية حقوق المواطن بالشكل الذي يضمن عدم العودة بالعراق الى الوراء