العامري: نحن دعاة التغيير لبناء نظام اغلبية سياسية والذي يشارك فيه يتحمل المسؤولية كاملة

16 أبريل، 2014
10

 

النجف الاشرف / علاء الحجار

 

التقى الامين العام لمنظمة بدر هادي العامري بمسؤولي مكاتب وتنظيمات المنظمة في النجف الاشرف على قاعة الاحتفالات في مقر المنظمة .

 

وقال العامري في كلمته: تمر علينا هذه الايام ذكريات عديدة واليمة احدها ذكرى استشهاد المفكر الاسلامي ومفجر الثورة الاسلامية في العراق فيلسوف العصر الشهيد اية الله العظمى السيد محمد باقر الصدر واخته العلوية بنت الهدى والذكرى الاخرى التي تمر علينا هي ذكرى تاسيس حزب البعث المشؤوم وما عانى منه العراق من هذا الحزب المشؤوم والذكرى الثالثة هي سقوط النظام الطاغوتي الذي جثم على صدر العراق سنوات عديدة واستباح كل المحرمات والامر الزمني الاخر الذي يمر علينا ونحن على ابوابه ومقبلون عليه هو الانتخابات البرلمانية  لها اهمية وطعم خاص والظروف الموضوعية التي نعيشها اليوم تحتم علينا ان نوليها اهتمام خاص.

 

 

واضاف العامري ان النظام السابق حرص على الاسراع بتصفية العلماء واولهم الشهيد الصدر الاول واخته بنت الهدى خشية   

ان تقوم العلوية بنت الهدى بنفس الدور الزينبي في كشف حقده على الاسلام وجبروته فاقدم على جريمته باعدامها ولكنه اخطأ بتقديره اذ اثبتت التجارب حقيقة مقولة الشهيد الصدر الاول ان الشعوب اقوى من الطواغيت قد تسقط لكنها لا تستلم  ومرت الايام والسنين وشاءت قدرة الله وحكمته ان يكون وارادته نهاية هذا النظام ويوم سقوطه نفس تاريخ شهادة السيد محمد باقر الصدر (رض) واخته العلوية بنت الهدى.

 

وتطرق العامري  الى موضوع الانتخابات ووصفها بالمصيرية لعدة عوامل الاول منها هو وجود عمل مسلح عسكري يستهدف العملية السياسية يوميا واتخذ هذه المرة من بعض المناطق  ملاذا ومكانا للانطلاق منه مبينا ان هناك خطر حقيقي ، واليوم سوريا تمثل الحاضنة الكبيرة للارهاب بدعم خليجي واوربي وبمكر صهيوني وهذه الحاضنة بالتاكيد ستؤثر على امن واستقرار العراق .

 

 

وفي ختام كلمته دعا الامين العام لمنظمة بدر جميع مسؤولي المكاتب والتنظيمات  على حث الناس للمشاركة الفاعلة والجدية في الانتخابات وانتخاب الاصلح والاقوى مشيرا الى ان مرشح بدر في النجف هو السيد محمد عباس الموسوي وهو خير من يمثلنا ويمثل جمهور النجف في البرلمان.