امام جمعة النجف الاشرف : المرجعية الدينية وقفت موقفا رائعا ولم تنسجب من الساحة ولم تعطي خطابا خاطئا

2 مايو، 2014
12

 

النجف الاشرف-حيدر الرماحي

اكد امام جمعة النجف الاشرف سماحة حجة الاسلام والمسلمين السيد صدر الدين القبانجي خلال خطبة صلاة الجمعة السياسية في الحسينية الفاطمية الكبرى في النجف الاشرف ان المرجعية الدينية وقفت موقفا رائعا ولم تنسجب من الساحة ولم تعطي خطابا خاطئا مضيفا بان النتائج الاولية افرزت تغييرا في الخارطة الحكومية القادمة وسنشهد حكومة قوية .

 

واضاف القبانجي ان الانتخابات البرلمانية جرت بنجاح كبير حيث بلغت نسبة المشاركة 82% وهذه النسبة لا نجدها في الدول العظمى الا في حالات نادرة وقال: مرة اخرى برهن الشعب العراقي على ارادته الفولاذية في وضع العراق على المسار الصحيح ولم ويتراجع الشعب عن ارادته في بناء العراق الجديد.

 

وقال سماحته ان الانتخابات جرت بنجاح امني وانسيابية فضلا عن النجاح الفني والاداري مقدما شكره للاجهزة الامنية والمفوضية والشعب العراقي فيما قدم شكره الكبير للمرجعية الدينية التي وقفت موقفا رائعا ولم تنسجب من الساحة ولم تعطي خطابا خاطئا وكانت هي الراعية والحامية وصاحبة المشروع. واضاف: المرجعية هي الخيمة وهذا مدعاة لافتخارنا وهي الاكثير حكمة واقوى حضورا وصلابة.

وتابع سماحته: الانتخابات مثلت تجربة ومحاولة ناجحة في طريق البناء والتغيير وافرزت النتائج الاولية تغييرا في الخارطة الحكومية القادمة وسنشهد خارطة جديدة وستنبثق حكومة قوية وبرلمان منسجم بعد ان شهدنا برلمانا وحكومة متلكئة في المرحلة الماضية.

واشار الى ان العراقيون ينتظرون برلمانا منسجما وحكومة منسجمة ونحن مستبشرون بنجاح هذه التجربة. مقدما الشكر للجهود التي بذلت لانجاح العملية الانتخابية التي بذلت في الدعاية الانتخابية وكل من قدم دورا وجهدا لانجاحها.

 

 

وحول ذكرى استشهاد شهيد المحراب السيد محمد باقر الحكيم(قده) اكد سماحته ان شهيد المحراب(قده) سعى جاهدا من تأسيس المعارضة الى تأسيس الدولة حيث بدأت المعارضة التي قادها بلا امكانات ولا اسناد وكان العالم كله يدعم نظام الطاغية صدام. فكان مؤسسا للمعارضة حتى انجزت التعبئة الجماهيرية في العراق مؤكدا انه انتهج اصعب الخطوات وتوجه نحو تغيير الموقف الدولي من اجل رفع اليد والدعم عن حكومة صدام وقد نجح في اقناعهم واضاف: كان شهيد المحراب(قده) صبورا ومليئا بالقوة وكان محافظا على المنهج الصحيح وهو منهج اهل البيت(ع).