موسكو تضع قيود جديدة وتحجب مواقع ومدونات الانترنت

18 مايو، 2014
81

 

 

 

هددت الهيئة المنظمة للانترنت في روسيا بحجب موقع (تويتر) للمدونات متناهية الصغر، في أوضح تحذير بشأن الاختيارات التي تدرسها موسكو في مساعيها لتشديد القيود على الانترنت.

 

وقال نائب رئيس هيئة (روسكومنادزور) المشرفة على الاتصالات السلكية واللاسلكية وتكنولوجيا المعلومات في روسيا ماكسيم كسينزوف , فى تصريح صحفي  “نستطيع حجب موقع تويتر أو فيسبوك فى روسيا غدا خلال بضع دقائق قليلة”..مضيفا أنه “إذا ارتأى لنا فى أي وقت أن العواقب التى ستنتج عن غلق مواقع التواصل الاجتماعي ستكون أقل أهمية من الضرر الذي يلحق بالمجتمع الروسي جراء الموقف غير البناء لقيادة الشركات الدولية فسنفعل ما يجب علينا أن نفعله طبقا للقانون”.

 

وقالت صحيفة (فاينانشيال تايمز) البريطانية على ذلك بأن تلك التصريحات تأتي عقب شكوى المدونين ودعاة حقوق الإنسان وشركات الإنترنت من التعديلات القانونية التي يمكن أن تحول حرية التعبير عبر الإنترنت والطليقة حتى الآن في روسيا إلى فضاء يخضع لقيود وضوابط أكثر بكثير.

 

ولفتت إلى أنه في فبراير الماضي منح مكتب المدعي العام صلاحية إصدار أمر بحجب صفحات على شبكة الانترنت دون أحكام قضائية.

 

 

وأصدر البرلمان فى روسيا الشهر الماضي قانونا جديدا للتعامل مع مدوني (تويتر) الذين يتابع تغريداتهم أكثر من 3 آلاف شخص كما لو أنهم وسائل إعلام وألزمهم بتسجيل أنفسهم , كما أقر نفس القانون بمسئولية المدونين عن دقة أي محتوى يتم نشره وتضمن مطالبة جميع خدمات الانترنت المقدمة في روسيا بتخزين بيانات المستخدمين في البلاد، كما تم منح الحكومة صلاحية فرض غرامات على أولئك الذين لا يمتثلون للقانون.

التصنيفات : تقارير علمية