اختتام فعاليات مؤتمر العدل العلوي الأول في العاصمة التايلاندية

4 يونيو، 2014
24

 

 شعبة اعلام العتبة العلوية المقدسة

اختتمت فعاليات مؤتمر العدل العلوي الذي تقيمه العتبة المقدسة في العاصمة التايلاندية بانكوك بمناسبة مرور أربعة عشر قرناً على تولي أمير المؤمنين الإمام علي بن أبي طالب  عليه السلام الحكم وخلافة المسلمين .

 

وقال رئيس الوفد العلوي الراعي للمؤتمر السيد عبد العزيز الموسوي في تصريح للموفد الاعلامي للعتبة المقدسة ، قوله ” ان هذا المؤتمر الاول الذي يقام في هذا البلد بخصوص الامام علي واهل بيته صلوات الله وسلامه عليهم  ، وإن وجود الجمع الكبير من الموالين الذي قدموا من مختلف مناطق تايلاند ومن مناطق بعيدة جدا يدل على ولائهم وسرورهم بالقدوم الى مثل هذه الاعمال التي تذكرهم بالله وبالنبي وباهل بيته سلام الله عليهم أجمعين وهذا وتعبير عن انتمائهم وهم يعتبرون المؤتمر بداية لتنمية عقولهم وحياتهم واستنارة لهم وتعريفا بعلي عليه السلام والنجف والعتبة المقدسة التي يعتبرونها مصدرا من مصادر العلم وحب أهل البيت ومحطة كبرى واساسية تنير معلوماتهم وافكارهم “.

 

من جانبه اكد عضو الوفد العلوي الاستاذ مازن الأسدي رئيس شعبة العلاقات الداخلية في العتبة المقدسة :” أن المؤتمر يعد الأول من نوعه الذي يقام برعاية العتبة العلوية المقدسة والهدف من انعقاده نصرة الإسلام والحق “.

 

 

وافتتحت فعاليات المؤتمر بالجلسات البحثية الصباحية التي بدأها عضو وفد العتبة المقدسة الشيخ علي الشكري ببحثٍ موسوم بعنوان (حكومة علي زرع النبوة وثمرة الامامة) .

 

واكد الموفد الاعلامي للعتبة المقدسة أن فعاليات المؤتمر تضمنت جلسات اخرى بحثية صباحية ومسائية ألقيت خلالها بحوث متخصصة شارك فيها أساتذة جامعيين من مختلف الطوائف الاسلامية مع فضلاء الحوزة العلمية في تايلاند ، كما شهد المؤتمر حضور الشيخ ابي المعالي احد اساتذة الكلية الاسلامية في تايلاند والسيد محسن الخلخالي من مؤسسة الامام الخوئي الخيرية في لندن .

 

 

وأختتم المؤتمر ببيان ختامي ألقاه عضو الوفد العلوي الشيخ محمد الكعبي , وأقيم على هامش المؤتمر معرض للكتاب.